تأجيل محاكمة 4 متهمين في تنظيم " المرابطون " لجلسة 27 يونيو القادم

24/05/2021 - 6:00:13

أجلت الدائرة الخامسة إرهاب، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، نظر رابع جلسات محاكمة 5 متهمين من بينهم 4 محبوسين بـ"خلية المرابطين"، التي أسست بتكليف من الإرهابي هشام عشماوي في القضية المقيدة رقم 3974 لسنة 2017 إداري قسم شرطة العجوزة، وذلك لـ ٢٧ يونيو لضم الاحراز والمرافعة.
والمتهمين في القضية كل من: عبد الله عامر، ومحمد أحمد مصطفى، ومحمود ممدوح، وأحمد محمد محمد توفيق "زوج مها علي عشماوي شقيقة الإرهابي هشام عشماوي".
وتلخص الواقعة، فيما أثبته النقيب كريم محمد الضابط بقطاع الأمن الوطني من أن تحرياته قد توصلت إلى مبايعة قيادي تنظيم أنصار بيت المقدس هشام على العشماوي مواليد 3 نوفمبر 1979، ضابط سابق بالقوات المسلحة، والمطلوب ضبطه في عدة قضايا، أرقام 13/432 و2014/1 جنايات عسكرية، و2015/781 حصر أمن دولة عليا، ولقيادي تنظيم القاعدة أيمن الظواهري واتفاقهما على تكوين تنظيم إرهابي بدولة ليبيا قائم على خلايا عنقودية تحت مسمى "المرابطون".
وأكدت التحريات أنه تنفيذا لهذا الشأن بالدعوة لصالح أفكار تنظيم القاعدة، المتمثلة في تكفير العاملين بالقوات المسلحة والشرطة واستهدافهم المنشآت العامة والحيوية وفرضية الجهاد في الداخل والخارج والترويج لها عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشبكة المعلومات الدولية بين أوساط مخالطيه وتمكنهم من استقطاب المتهم عبدالله عامر المكني "أبو اثر" وتكليفه بالتحرك بالدعوة لصالح أفكار التنظيم السالف ذكرها، لتكوين خلية عنقودية تتبع التنظيم وتستهدف تنفيذ مخططاته المتمثلة في ارتكاب سلسلة من العمليات العدائية ضد مؤسسات الدولة وأفراد القوات المسلحة والشرطة وترويع المواطنين وتعطيل العمل بالدستور والقانون وصولا لإسقاط الدولة.
وتبين من التحقيقات، اضطلاع المتهم عبدالله عامر بإعداد برنامجا لتجهيزهم للقيام بأعمال عدائية ضد الدولة، وعقد لهم عدة لقاءات تنظيمية بمحال اقامتهم وعبر مواقع التواصل الاجتماعي وشبكة المعلومات الدولية يتدارسون خلالها أفكارهم التكفيرية والجهادية المتطرفة والمعادية لمؤسسات الدولة وإمدادهم ببعض الإصدارات الداعية لأفكار التنظيم.
وأضافت التحريات أن المتهم هشام العشماوي كلف أحدهم بتسفير عناصر خليتهم للالتحاق بحق الجهاد الليبي في طرابلس.


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.

الاكتر قراءة