دراسه : الإفراط في إستنشاق البخور يسبب السرطان

13/09/2017 - 5:14:43

كتب - أحمد مشمش

هناك دراسه فرنسيه علميه حديثه تشير بأن إستخدام وإستنشاق البخور بكثره قد تزيد من إحتمالات الإصابه بمرض السرطان .
يوجد الكثير من الناس العاشقين لرائحة البخور الذين يقومون بإستخدامه كمعطر أساسي لجعل رائحة المنزل جميلة، كما أنهم يعتمدون عليه بنسبة كبيرة في إراحة النفس. لذلك، تعد هذه الدراسة من الدراسات العلمية الصادمة للكثير من الناس وهي أن البخور تشكل خطراً كبيراً على صحة الإنسان ومن المسببات الضارة للإصابة لأخطر مرض وهو مرض السرطان.
هذه الدراسة تم إجرائها في فرنسا بالمركز الدولي للبحوث السرطانية من قبل أشهر الباحثين الفرنسيين الذين أثبتوا أن البخور يحتوي على مادة تسمى بولي سايكليك هيروكربون اروماتيك. هذه المادة تحتوي على بعض النباتات العطرية التي تنتج رائحة عطرية عندما يتم احتراقها وقد تشكل خطراً كبيراً على صحة الإنسان.
و أكد الباحثون أن الدخان الذي ينبعث من عيدان البخور قد يسبب نفس الأخطار التي يسببها دخان السجائر وبالتالي يقوم الإنسان بإستنشاق الهواء الملوث من دخان عيدان البخور وبالتالي يزيد من احتمالات الإصابة بسرطان الرئة.


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.