وزير الآثار يعلن الإنتهاء من المرحلة الثانية لمشروع Scanpyramids‎

17/12/2015 - 3:06:11

كتب - زكى عرفه

صرح الدكتور " ممدوح الدماطي " وزير الآثار بإنتهاء فريق العمل الياباني من جامعة ناجويا والمشارك في مشروع Scanpyramids من أعمال المرحلة الثانية من المشروع والتي تشمل " تركيب أفلام استقبال جزيئيات الميون الكونية داخل الغرفة السفلية لهرم سنفرو الجنوبي" وذلك بعد إجراء أعمال الاختبارات اللازمة في نوفمبر الماضي والتي تضمنت اختبار حساسية "الأفلام المستقبلة لجزيئيات الميون الكونية" للبيئة الداخلية ودرجةالحرارة والرطوبة داخل الهرم .
وأوضح الدكتور " Kunihiro Morishima " رئيس عمل الفريق الياباني أن الأفلام التي تم تركيبها تتكون من 40 لوحا من صفائح استقبال جزيئيات الميون للأشعة الكونية بمساحة 3 متر مربع وتحتوي على نوعين من الأفلام شديدة الحساسية لجزيئات الميون الكونية، لافتاً إلى أن هذه الأفلام ستساهم في استقبال عدة أنواع من جزيئات الميون القادمة من الفضاء.وأضاف Morishima أن فريق العمل بمشروع scanpyramids قام كذلك بتركيب عينة اختباريه أخرى خاصة بدراسة البيئة الداخلية لهرم خوفو ، وكتلك العينة التي تم وضعها في الهرم المنحني سابقآ ، وذلك داخل الغرفة التي تسمي بغرفة الملكة بهرم خوفو ، لمعرفة أفضل صيغة كيميائية من الأفلام المناسبة للبيئة الداخلية لهرم خوفو، تمهيدآ لتركيب الأفلام المستقبلة للجزيئات الكونية في مرحلة لاحقة خلال عام 2016 ، للبدء في الدراسة العلمية للتراكيب الداخلية لهرم خوفو، وذلك بعد الانتهاء من الدراسة الخاصة بهرم سنفرو الجنوبي . ويذكر أنه سيتم عقد مؤتمر صحفي للإعلان عن نتائج الأشعة تحت الحمراء القصيرة في يناير بالقاهرة ونتائج جزيئات الميون لهرم " سنفر الجنوبي " أواخر فبراير لإطلاع الرأي العام الداخلي والخارجي على كافة خطوات المشروع أول بأول بما يتناسب مع الأهمية البالغة له .


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.

الاكتر قراءة