أيها الصحفيون استردوا نقابتكم

06/03/2017 - 12:16:09

بقلم/ محمد امين جاد

فى زمن الصحافة الجميل كان الاحترام السياسى والمهنى والأخلاقى هى المفردات التى يكتب بها الصحفيون والان المنافسة الصحفية فى الزمن الجميل تعنى الفروسية والشهامة وليست المؤامرات والمكائد والضرب تحت الحزام من احد المرشحين المنتظرين احكام قضائية ولذلك نتقدم بترشيح الاستاذ عبد المحسن سلامه نموذجاً رائعاً وانا لم اجامله لانه تخرج اجيال من تحت يده الشريفة النظيفة بالاضافة الى انه كاتبا قويا خشنا يستطيع أن يشق طريقه فى النقابة بين العمالقة وهو واحد النبلاء العظام فى الصحافة المصرية ولنا عودة الى تقاليد الصحافة العريقة فى الزمن الجميل على يد عبدالمحسن سلامه لتستعيد الصحافة عرشها ومكانتها وتسترد المؤسسات الصحفية عافيتها وقوتها فتقف على قدميها وتعظم مواردها ولا تمد يدها وتنزع الاشواك من طريق الأجيال الجديدة التى تحلم بالحياة والحرية فيظهر بينهم نجوما جددا يرفعون شأن المهنة ويسطرون صفحات جديدة قوامها سمو الكلمة ونظافة اليد واللسان والعودة من جديد إلى التميز والمنافسة والجرأة المسلحة بالمصداقية وتقديس معنى الحرية ثم اننى تذكرت ذلك بمناسبة انتخابات الصحفيين يوم الجمعة 17/3/2017ولابد ان تعلموا ان هناك من يريد تصدير الإحباط واليأس بين أوساط الصحفيين لتظل الأوضاع علي ماهي عليه بغض النظر عن مصلحة الصحفيين ومستقبلهم ونسوا أن الصحفيين هم عقل الأمة وقلبها النابض لاتنطلي عليهم تلك المغالطات والاكاذيب لكن تبقي المشكلة قائمة في الحقيقة نظرا لأن الكتلة الضخمة من الصحفيين مثلهم مثل باقي المجتمع ليسوا نشطاء سياسيين وإنما هم مهنيون حقيقيون يعملون بالمهنة ويفنون أعمارهم فيها وبالتالي فانهم يستخدمون عقولهم أكثر من أصواتهم ويهتمون بالسماع اكثر من الكلام هذه الكتلة الضخمة آن لها أن تتحرك لإنقاذ مهنتها ونقابتها من أقلية نحترمها لكن نختلف معها تريد أن تتحكم في مصير الصحفيين وتدفهم دفعا إلي حافة الهاوية واليأس والإحباط اوعدكم بان الاستاذ عبد المحسن سلامه سوف يفتح أبواب الأمل بواقعية أمام المجتمع كله والصحفيون جزء أساسي ورئيسي من المجتمع ولن ننجح إلا إذا شعر المجتمع أننا نعيش فيه ويعيش فينا ثم إن قوتنا كصحفيين تكمن في وحدتنا داخل نقابتنا بعيدا عن الاستقطاب والتخوين والاتهامات السائدة الآن وللأسف هناك من يريد تقسيم الصحفيين وتوزيع صكوك الوطنية عليهم وقد آن الأوان لنرفض تقسيم المجتمع أو الصحفيين ونتقدم بترشيح الاستاذ عبد المحسن سلامه نقيبا عنا حتى ننتصرعلى من يريدون تغطية فشلهم النقابي بتلك الشائعات والاكاذيب وإشعال نار الفتنة في المجتمع كله بشكل عام وفي أوساط الصحفيين بشكل خاص ونحن فى انتظارالنجاح ومن يملك ادوات النجاح يستطيع السير في كل المسارات ونجد ذلك مع عبد المحسن سلامه والأمر المؤكد أن المرحلة المقبلة إن شاء الله وبإرادة كل الزميلات والزملاء سوف نشهد طفرة في الأداء النقابي علي جميع الأصعدة بدءا من الحريات والتشريعات ومرورا بالمهنة والارتقاء بها إلي جانب الأوضاع الاقتصادية للزملاء والمؤسسات بالإضافة إلي الدفع بتحسين مستوي خدمات الصحفيين في العلاج والإسكان والتكافل والاهتمام بصحفيي الاقاليم والمحافظات
اليوم كما سبق وقلت مهنة الصحافة تواجه أزمة اقتصادية ومهنية وقانونية واجتماعية ونقابية مطالبون اليوم بأن يتجنبوا الخلافات ويتحدوا صفًا واحدًا لاختيار نقيب للصحفيين ممثلا فى الاستاذ عبد المحسن سلامه وأعضاء لمجلس النقابة فى تجديده النصفى على أن نبتعد عن الأنطاع والشللية وأصحاب الأيديولوجيات والأجندات السياسية كما انهم مطالبون بأن يختاروا القادرين على حل مشاكلهم الاقتصادية ولم نجد ذلك الا مع عبد المحسن سلامه وأولا وأخيرًا هذه المرحلة تحتاج إلى زيادة المرتبات ومضاعفة المعاش وبدل التكنولوجيا ودعم ورق وأحبار الطباعة من قبل الدولة خاصة لدى الصحف التى تصدر عن أحزاب ومؤسسات تهدف إلى المنفعة العامة ..
==================================


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.