انزل وشارك فى انتخابات الشيوخ بالقليوبية

12/08/2020 - 1:54:10

بقلم / محمدامين جاد

انزل وشارك ولا تلتفت لأية انتقادات أو مهاترات ومعلومات مغلوطة وصورة ذهنية سلبية أو انتقاص لقدرة مجلس له دور مهم فى الحياة البرلمانية فى مصر فى ظل دولة 30 يونيو المصريون قادرون على إبهار العالم والتأكيد على قوة مصر قيادة وشعبا ولذلك ندعوا الناخبين إلى المشاركة بأصواتهم في الانتخابات التى تتم على مدار يومين كونه يضيف للمؤسسة التشريعية ويرسخ لقاعدة تمثيل المواطنين في ظل وقوف مؤسسات الدولة على مسافة واحدة من كل المرشحين وإتخاذ الهيئة الوطنية العليا للانتخابات كافة الاجراءات الاحترازية الخاصة بسلامة الناخبين من تعقيم كافة اللجان وتنظيم مسافات أمنة بين الناخبين وتوفير أطقم طبية بالتعاون مع وزارة الصحة ثم ان المشاركة فى الاستحقاق الدستورى لإنتخاب أعضاء مجلس الشيوخ فرض على كل مصرى فى هذا الوقت الصعب الذي تمر به مصر والعالم وأن المخاوف من قلة المشاركة غير صحيحة بفضل المصريين المدركين بأن دول العالم تتابعهم وأن الشعب المصري قادر علي ابهارهم والتأكيد على قوة مصر قيادة وشعبا للرد على ما يحاك من مؤامرات ولن تركع وأن شعبها يؤيد الرئيس عبدالفتاح السيسى ويدعمه ويثق فى قيادته الحكيمة لذلك يجب ظهور المواطن بمظهر إيجابى وواع لينعكس ذلك على قوة الدولة أمام العالم أجمع ويعزز قوتها الخارجية وإذا لم تكتمل نسبة الخروج المقررة 50% + 1 بيتم الإعادة علي ضعف العدد أي 12 مرشح الحاصلين علي أعلي الأصوات وينجح منهم أعلي 6 مرشحين بأي عدد من الأصوات ولكن للاسف نما الى علمنا بوجود خيانة على مرشح محترم بجد والله اللي بيحصل ده منتهى قلة الأدب وعار على المجتمع فى بلد محترمة الناس دي بتعمل كده ليه ؟ ايه اللي يخليك تعمل كده ياخائن لاهل بلدك طب انا هفترض انك فقير وهتاخد 500 جنية مع التوكيل رغم انك ليس فقير بل أنك خربها والسؤال هنا تفرق ايه عن خائن وطنه وارهابى طالما اخدت فلوس عشان تخون بلد أوعى تقول انك مجامل لا والف لا ..ده انتخابات وشارع وناس غريبة وعارفة انك خائن لبلدك واهلك يخرب بيت الفقر والجهل والعار على اي حزب يسمح ان يكون نجاحه بالخيانة والرقص من اجل الحصول على مبالغ مادية عشان كده بقول عيب لو بايدي الغي الأحزاب والسماسرة وانشا مراكز فكر لرفع الوعي ونشر المعرفة ولما اتاكد ان الناس عرفت معني الوطن وقيمه تولي منصب وتتمتع بالمهارات المطلوبه ساعيد الأحزاب والانتخابات ولكن أرجع واقول المشكلة ليست في المواطن فقط ولكن في الكوادر الحزبية التي لا تريد من المجلس الا الوجاهه والحصانه اين العلم والمعرفة والقدرة في كتير ممن في القايمه فوق الثمانين من منهم سيستطيع أن ينتج بعد الثمانين وان كان من منهم من أصحاب العقول المنيرة المشكله في الأحزاب التي زاد عددها عن الميه ولا نعلم عنها شيء أقول أن العودة إلى انتخاب مجلس الشيوخ من جديد استدعته الحاجة إلى الخبرات والكفاءات التي تكون بهذا المجلس حيث تحال إليه القوانين قبل إرسالها إلى مجلس النواب لدراستها وإبداء الرأي فيها وهذا بدوره يخفف العبء عن كاهل مجلس النواب الذى أثقل بقوانين كثيرة جدا في أعقاب الثورات حيث أصبحنا بحاجة إلى الكثير من القوانين سواء الاقتصادية أو الاجتماعية أو في كل المجالات حيث كان هناك عدد كبير من التشريعات تدخل إلى مجلس النواب ونحتاج إلى إنجازها على وجه السرعة وهو ما يمثل إثقال بشكل غير عادي على الأعضاء ثم تعاد تلك القوانين إلى مجلس الدولة وهنا كان يحدث شبه خلط بين السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية ومع عودة مجلس الشيوخ المصري بضوابط الترشح المعروفة عند التقدم للترشيح التي تختلف عن ضوابط الترشح لمجلس النواب حيث يشترط في المترشح للشيوخ أن يحمل شهادة علمية لا تقل عن مؤهل عال وإن أعضاء المجلس يكونون من الكفاءات المختلفة والمتنوعة ويستطيعون دراسة القوانين بشكل متأن وبحرفية أكبر حيث سيجمع المجلس بين تخصصات عديدة
كما أن هناك ميزة مهمة فى مجلس الشيوخ هى أن ثلث المجلس معينين من الرئيس وفق معايير تجمع كل التخصصات حتى تكون دراسة المجلس للقوانين دراسة متخصصة وبالتالي عندما يصل القانون إلى مجلس النواب لا يكون بإرادة شعبية فقط وهنا يقوم مجلس النواب بإقرار القانون بالشكل السياسي والشكل الذي يرضي الشارع وربنا يحفظنا من شر أهل الفتن والاكاذيب ولكى الله يامصـــــــــــــــــــــر ***
=============================


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.

الاكتر قراءة