نحن في زمن المرتزقة الذين ينتظرون الخلافة إلاسلامية

21/01/2020 - 11:41:35

بقلم/ محمد امين جاد

ايها الخائن لو نظرت الى مؤتمر برلين لوجدت ان قوة مصر تكمن في فرض إرادتها على الجميع فى ليبيا وملف الغاز فى القاهرة وسد النهضة فى واشنطن وأفريقيا في لندن مصر اليوم ان تكلمت وقالت نعم يقف الجميع ليسمع وان قالت لا فلا مجال للرعاع أن يعارضوها فى برلين مات الدور الاقليمى لتركيا وكان رئيسها منبوذا من الجميع وهرع الرؤساء الى زعيم أم الدنيا لتبدأ مصر جنى مكاسبها الاقتصادية من بريكست فى القمة البريطانية الافريقية الاقتصادية التى تقام فى لندن غادر اردوغان الغير متزن والضعيف سياسيا بعد تحطم آماله فى برلين قبل انتهاء المؤتمر المقام لبحث تسوية أزمة ليبيا ودون ان يكون له اى ظهور حقيقي باستثناء نظراته الحاقدة والغاضبة للوفود الاجنبية حول السيسي وحوار الرئيس مع بوتين وميركل وماكرون فى مكان جانبى من قاعة مؤتمر السلام في ليبيا ونحن لانستغرب من ارتفاع اصوات الحونه العملاء هذه الايام مع قرب عيد الشرطة فى 25 يناير لأسباب كثيرة مثل قرارات مؤتمر برلين بشأن ليبيا وانشاء منظمة دولية للغاز مقرها القاهرة والتى تدشن مصر رسميا كمركز اقليمى للطاقة وقرب انتهاء مشكلة سد النهضة وفق رؤية ومصالح مصر افتتاح قاعدة برنيس العسكرية التى قلبت موازين اللعبة السياسية وانخفاض وتيرة الاٍرهاب وتراجع الأسعار وانكسار الدولار امام الجنيه سخرية المصريين من دعوات التظاهر في ٢٥ يناير وفشل منصات قطر وتل أبيب ولندن وطهران الإعلامية وفضائح مجنون إسطنبول خليفة العرر كما ان مصر أصبحت ملء عيون العالم هيبة وقيمة ومكانة ونفوذ الكنانة يكبر كل يوم فى الشئون الإقليمية والدولية العالم يحترم رجل الدولة القوى صاحب قراره القادر على إنفاذ إرادته كل تلك الإمكانيات تصيب أعداء مصر بالحقد والتطاول بأبشع الألفاظ والفجر فى الخصومة بعد توالى هزائمهم وانتصار مصر إذا كانت إماطة الأذى عن الطريق صدقة نتقرب بها الى الله جل وعز فكيف بإماطة اذى من يحرض ضد الوطن ويخدم اجندة صهيونية متحالفة مع الشيطان لا تكن من السذج والأغبياء وتسير مع الكلاب النابحة ضد الأوطان أرباب الإسلام السياسي خوارج العصر وكلاب النار اتق الله في وطنك ولا تسلط عليه الأعداء حتى لاتكن من شهداء الغباء *** ولكن أنظر معى اخى القارىء الى قاعدة برنيس أكبر قاعدة عسكرية بمنطقة البحر الأحمر بحضور محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي الذي وصل إلى مصر خصيصًا لحضور مراسم الافتتاح وكذلك رؤساء دول ووزراء عرب وأجانب و شخصيات دبلوماسية رفيعة مستوى والقاعدة المصرية التي نفتخر بالحديث عنها تقع على ساحل البحرالأحمربالقرب من الحدود الدولية الجنوبية شرق مدينة أسوان وتبلغ مساحتها 150 ألف فدان وتضم قاعدة بحرية وقاعدة جوية ومستشفى عسكريًا وعددًا من الوحدات القتالية والإدارية وميادين للرماية والتدريب لجميع الأسلحة والهدف الإستراتيجي من وراء إنشاء قاعدة برنيس العسكرية هو حماية وتأمين السواحل المصرية الجنوبية وحماية الاستثمارات الاقتصادية والثروات الطبيعية وكذلك مواجهة التحديات الأمنية في نطاق البحر الأحمر فضلًا عن تأمين حركة الملاحة العالمية عبر محور الحركة من البحر الأحمر وحتى قناة السويس والمناطق الاقتصادية المرتبطة بها وذلك ضمن رؤية مصر المستقبلية 2020 وتعتبر قاعدة برنيس العسكرية إحدى القواعد المصرية الجديدة وأضخمها في الشرق الأوسط، وتأتي مع قاعدة محمد نجيب العسكرية كنقطتي ارتكاز وتحركات للقوات المسلحة المصرية لمواجهة كافة التحديات التي تليق بمصرنا الغالية وقد أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن الاعتزاز والفخر بأداء القوات المسلحة للبلاد وذلك خلال افتتاح قاعدة برنيس العسكرية مؤكدًا أنه يعكس القدرات الاحترافية العالية للجيش المصري
وقال الرئيس السيسي في رسالة وجهها لكافة قيادات وأفراد القوات المسلحة بالأصالة عن نفسي وعن أبناء الشعب المصري أتوجه لقادة و أفراد قواتنا المسلحة الباسلة بأسمى آيات الإعزاز والتقدير على المستوى المتميز لمؤسستنا العسكرية التي ضرب أفرادها أروع أمثلة البطولة والفداء في أداء مهامهم القتالية والتنموية للوطن وذلك في ظل ظروف بالغة التعقيد سياسيًا وعسكريًا واقتصاديًا واجتماعيًا ومعنويًا مرت بها مصر في السنوات الأخيرة اللهم احفظ رئيسا وضع مصر في مكانها الصحيح ووفقه لاستكمال مشروع بناء الدولة العظمى الحديثة القوية وتحيا مصـــــــــــــــــــــــر ***
=======================


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.

الاكتر قراءة