الإفتاء مهنئة الإخوة المسيحيين: ليس في شريعتنا السمحة ما يمنعنا من تحيتكم أو تهنئتكم

08/01/2020 - 5:23:28

كتب - محمد امين جاد

أصدرت وحدة الرسوم المتحركة ب دار الإفتاء المصرية فيديو "موشن جرافيك" جديدًا لتهنئة الإخوة المسيحيين ب ميلاد السيد المسيح عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام.
ووجهت الدار رسالة تهنئة إلى الإخوة المسيحيين قالت فيها: "إلى أخي المسيحي في مصر، من خالص القلب والروح كل عام وأنت بخير وهناء وسعادة".
وأضافت الدار في الفيديو: "تهنئة قلبية من أخيك المسلم بمناسبة أعياد الميلاد ... هذه الذكرى التي تلهمنا جميعًا معاني الرحمة والخير، والمحبة والسلام والمودة، والتي تؤكد لدينا جميعًا كمصريين وحدتنا الوطنية، وتماسكنا وانتمائنا لهذه البلاد الطيبة التي نحيا جميعًا على أرضها ونأكل من خيرها". وبذلك تؤكد دار الإفتاء على أنه ليس في شريعتنا السمحة ما يمنعنا من تحيتهم أو تهنئتهم أو إدخال السرور عليهم، مشيرة إلى أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كان يبر ويساعد جميع أهل الأديان السماوية، عملًا بمبدأ العيش المشترك والسلام بين بني الوطن الواحد تنفيذًا لأمر الله تعالى {وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا} [البقرة: 83].
واختتمت الدار مهنئة: "أخي في الوطن، ندعو الله العلي القدير أن يعيد علينا جميعًا الأعياد بالخير والبركة والمحبة وأن يجنبنا جميعًا كل مظاهر الشرور والتطرف والفتن"


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.

الاكتر قراءة