دراسه تفتح باب الأمل في القضاء على السمنة نهائياً

10/09/2019 - 4:09:40

فتح فريق بحث من معهد كارولينسكا وجامعة أوبسالا في السويد وجامعة ليون بفرنسا ، بارقة أمل جديدة نحو علاج السمنة حيث قاموا بإجراء دراسة على مناطق تخزين الدهون في مراحل العمر المختلفة .
وذكر تقرير نشره موقع " ديلي ميل " اليوم ، أن الدراسة الأولى من نوعها في العالم ، كشفت انخفاض قدرة الجسم على تكسير الدهون مع التقدم في العمر، حتى وإن لم يغير الشخص من روتين التمرينات أو النظام الغذائي الخاص به.
وخلال الدراسة، تتبع العلماء في السويد وفرنسا 54 بالغًا على مدار 13 عامًا وقاموا بتحليل مخازن الدهون لديهم، ووجدوا أن معدل إزالة الدهون من الخلايا الدهنية وتخزينها تنخفض مع تقدم العمر، وهو ما يبث الأمل للباحثين في ابتكار عقاقير أو علاجات جديدة يمكن أن تعمل على هذا المعدل المنخفض لعلاج السمنة.
في الدراسات السابقة، وجد الباحثون أن أسباب زيادة الوزن في الشيخوخة عديدة ما بين التقلبات الهرمونية وفقدان العضلات وغيرها، وتعد هذه هي الدراسة الأولى التي توضح علاقة تقدم العمر مع انخفاض قدرة الجسم على تكسير الدهون.
وقال البروفيسور بيتر أرنر، أحد مؤلفي الدراسة في كارولينسكا، إن معدل دوران الدهون، يحدث بشكل مستقل وهو سبب بعيد تماما عن جميع الأسباب المكتشفة في السابق للسمنة مع تقدم العمر للفرد، وهذا يمكن أن يفتح طرقًا جديدة لعلاج السمنة.


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.

الاكتر قراءة