وزارة التموين تطرح 20000 طن مكرونه على المجمعات الإستهلاكيه

12/01/2019 - 4:13:49

كتبت - سالى الشريف

طرحت وزارة التموين والتجارة الداخلية سلعة المكرونة على البطاقات التموينيه ، حيث تم توريد كميات بمقدار 20 ألف طن تم توزيعها على المجمعات الاستهلاكية والشركة العامة لتجارة الجملة ، وهيئة السلع التموينية أول الشهر الجاري ، ليبدأ حاملو البطاقات التموينية صرف المكرونة ضمن المقررات التموينية له .
وقال وجدي المشد نائب رئيس غرفة صناعة الحبوب إنه بدأ توريد المكرونة منذ بداية الشهر الجاري ، بعد الاتفاق بين الغرفة ووزير التموين الدكتور على المصيلحى، على توريد 20 ألف طن مكرونة ، سعر الطن 7700 جنيه ، من أجود الأنواع التي تطرح في الأسواق.
وأضاف أنه تم الاتفاق على بيع كيس المكرونة في البطاقات التموينية للمستهلك بسعر 8 جنيهات للكيلو ، لافتا إلى أنه يتم توريد السلعة باسم كل شركة منتجة لخلق فرصة للتنافس بين الشركات تصب في صالح المستهلكين .
وأكد أن التوريد سيستمر شهريا بالكميات المتفق عليها وهي 20 ألف طن ، فضلا عن استعداد الغرفة لتوريد كميات أكبر من المتفق عليها وفقا لاحتياجات الوزارة .
وأشار إلى أن غرفة صناعة الحبوب تهدف إلى الوقوف بجانب وزارة التموين في توفير احتياجاتها من المكرونة كسلعة أساسية موازية للأرز ، لتخفيف الضغط عن سلعة الأرز ، وتقليل الكميات التي يتم استيرادها من الخارج .
ويأتي ذلك في ظل محاولات وزارة التموين إيجاد حلول بديلة لتخفيف الضغط على سلعة الأرز ، بعد تراجع مساحاته المزروعة نتيجة ترشيد مياه الري ، فضلا عن رغبة أصحاب المضارب زيادة سعر طن الأرز ، وتوريده للوزارة بأسعار أعلى من العام الماضي لزيادة تكلفة إنتاجه .
يذكر أن وزارة التموين والتجارة الداخلية، أعلنت وصول الأرز الذي تعاقدت الوزارة على شرائه من الصين لتعزيز الاحتياطي الإستراتيجي لمخزون الأرز المقرر طرحه على بطاقات التموين، أول فبراير المقبل .
وكانت هيئة السلع التموينية قد تعاقدت على شراء ما يقرب من 48 ألف طن أرز مستورد من الصين، من خلال المناقصة التي طرحتها الوزارة وتقدمت لها العديد من الشركات ، وذلك في إطار تعزيز المخزون الإستراتيجي للبلاد من الأرز ، بالإضافة إلى التعاقدات على توريد الأرز الأبيض المحلى من أصحاب المضارب .


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.