الصناعه تستضيف المؤتمر الختامى لبرنامج نقل التكنولوجيا الصديقة للبيئه

13/06/2018 - 2:20:22

كتبت - سالى الشريف

تحرص وزارة التجارة والصناعة تطور سبل نقل التكنولوجيات الصديقة للبيئة للصناعة الوطنية ، بحيث يكون لها دور فعال فى خفض نسب التلوث الصناعى ، وتحسين كفاءة استخدام الموارد والطاقة ، تعقد نهاية شهر يونيو الجارى وتحت رعاية المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة الاحتفالية الختامية لبرنامج MED- TEST 2 " نقل التكنولوجيا الصديقة للبيئة بمنطقة جنوب المتوسط " وهو أحد برامج مشروع سويتش - ميد (SWITCH-MED) والذى تنفذه الوزارة ممثلة في مركز تكنولوجيا الإنتاج الأنظف التابع لمجلس الصناعة للتكنولوجيا والإبتكار بتمويل من الإتحاد الأوروبى بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية ( اليونيدو ) وخطة عمل البحر الأبيض المتوسط لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة UNEP/MAP بتمويل يبلغ 385 ألف يورو .
وقالت المهندسة حنان الحضري مقرر مجلس الصناعة للتكنولوجيا والابتكار أن برنامج سويتش- ميد ( SWITCH-MED ) يدعم إستراتيجية وزارة التجارة والصناعة لتطوير الصناعة الوطنية والحد من التلوث الصناعى ، مشيرة إلى الدور الهام للمراكز التكنولوجية في خدمة القطاعات الصناعية المختلفة وتعزيز التعاون مع مختلف الجهات والمؤسسات العلمية المحلية والدولية الأمر الذى ينعكس إيجابًا في الارتقاء بجودة وتنافسية المنتج المصري إقليميًا ودوليًا .
وأضافت أن برنامج (سويتش- ميد) استهدف تسهيل التحول نحو الإستهلاك والإنتاج المستدامين في منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط، كما يهدف إلى تقييم الأدوات التشريعية في مجال ترشيد الموارد والإنتاج الأنظف، مشيرة إلى أن البرنامج قام بتقديم خدمات تدريبية وإرشادية وعمل مسح للمصانع المشاركة ، وتنظيم برامج تدريبية مكثفة وورش عمل لرفع الوعى وتطبيق الإجراءات المقترحة للنهوض بالمصانع، فضلا عن التصدى للتحديات والعقبات التي تواجهها الصناعات بغرض زيادة كفاءة إستخدام الموارد والطاقة وخفض تلوث البيئة لتصبح أكثر أمنا.
وأشارت الحضرى أنه من المقرر أن يشارك بالاحتفالية كل من السيدة جيوفانا تشيلي مدير المكتب الإقليمى لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو" بمصر، إيفان سوركوش، رئيس وفد الاتحاد الأوروبى بالقاهرة، طارق توفيق وكيل اتحاد الصناعات المصرية، إلى جانب الخبراء العاملين في المشروع والشركات المشاركة لعرض قصص النجاح بين المصانع المختلفة لمساعدتها على تطوير العمليات الإنتاجية، كما تتضمن مراسم الإحتفالية تقديم شهادات تقدير إلى ممثلي الشركات الصناعية المشاركة بالمشروع ومقدمى الخدمات الإستشارية.


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.