الهند تفتش عن معالمها الأثريه المفقوده

14/01/2018 - 3:52:28

وكالات

لطالما شغل البحث أو التنقيب عن الأثار اهتمام دول وأفراد ، إلا أن البحث في الهند هذه المرة يدور عن معالم تم اكتشافها بالفعل سابقا ، لكنها فقدت في " ظروف غامضة " لاحقا .
وذكرت السلطات الهندية أنها تبحث عن 24 معلما أثريا "مفقودة"، إذ كشفت السجلات أن هذه المعالم اختفت خلال ستينيات القرن الماضي، ثم أدرك المسؤولون عند البحث عنها، أنها لم تعد موجودة إما بسبب نهبها أو قد تكون دمرت جراء كوارث طبيعية.
من جانبها، أصدرت هيئة الدراسات الاستقصائية الأثرية في الهند، الوكالة الحكومية المسؤولة عن الحفاظ على المباني التراثية والتحف، تعليمات إلى الشركات التابعة لها بمضاعفة الجهود المبذولة للعثور على الآثار المفقودة، والتي تشمل مقابر تعود للقرون الوسطى وعدد من المعابد، وفقا لصحيفة "واشنطن بوست" الأميركية.
وأثار البحث عن تلك الكنوز التاريخية المفقودة العديد من علامات الاستفهام، في الوقت الذي تسعى فيه البلاد لاستغلال كل الموارد لدفع عجلة التنمية.
وذكرت إحدى الناشطات أن قائمة الآثار المفقودة غير قابلة للتتبع، فيما أظهرت تخوفها من انصراف السياح عن المناطق الأثرية، بعد أن بات العديد منها في حالة سيئة.
يذكر أن البرلمان الهندي قام بتمرير تشريع جديد من شأنه مضاعفة القيود المفروضة على البناء في المنطاق المحيطة بالمعالم التاريخية.


اسمك
ملاحظة: نرحب بكل مساحات الاختلاف في حدود الآداب العامة وأخلاقيات الحوار وضمن إطار الموضوع، ويرجى مراعاة الكتابة باللغة العربية مع حسن الصياغة وتجاوز الأخطاء النحوية والإملائية، التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشرق الاوسط الاخبارية" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق.